الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » كتّاب مشاركون » كتّاب مشاركون


القسم كتّاب مشاركون نشر بتأريخ: الإثنين 18-01-2021 06:26 صباحا
  
هواجس عراقية
قال الأديب السوري محمد الماغوط" زوجتي تلعب بجيوبي, والبقال يلعب بحساباتي, وأكثر من زعيم سياسي, يلعب بمصيري" يتوجس الشعب العراقي انحداراً’ لمنزلق الركود الاقتصادي, وسط الصراعات السياسية الداخلية, المتأثرة بالوضع الإقليمي والدولي, وما أنتجه تقاطع تلك المصالح, من أزمات أوقفت عجلة التقدم, لغياب سياسة وطنية ثابتة, وانجرار بعض الساسة لهذه الجهة أو تلك. بين المطالب الشعبية, وما رافقها من خروق, وبالرغم من السعي لتحقيقها, فإنَّ التسارع في التصعيد, يؤشر دخول أجندات سياسية, لا تخلو من التدخل الخارجي, في فترة عصيبة, بُعَيدَ الانتخابات التي جرت عام 2018, التي لم تستطع القوى السياسية, تكوين الكتلة البرلمانية الأكبر, ليُصار لتوافقٍ على تكليف, السيد عادل عبد المهدي, كمرشح تسوية رئيساً لمجلس الوزراء, بعد اعتباره سياسياً مستقلاً, لخروجه من تنظيمات المجلس الأعلى, الذي كان بزعامة السيد عمار الحكيم, وعدم ترشيحه مع أي قائمة, متصدية للبرلمان العراقي. لم تمضي إلا أيام قلائل, لتندلع تظاهرات واسعة, سرعان ما انتشرت لجميع المحافظات الجنوبية؛ ولم تستطع الحكومية الفتية الجديدة, من السيطرة عليها, بسبب التخطيط المحكم مسبقاً, ودخول الأجندات السياسية المختلفة, بقيادات شبحية لا يمكن كشفها بسهولة, ما أنتج حالة من الفوضى الأمنية, وسلاح منفلت لجهات متعددة, وسط إجراءات حكومية مرتبكة, ليصل تصعيد الشعارات, إلى المطالبة بإسقاط النظام, والعودة لنقطة الصفر, أو المربع الأول كما يحلو للبعض تسميته, استقال السيد عادل عبد المهدي, لتبدأ أزمة سياسية أخرى, ليقع ألاختيار أخيراً على, مصطفى ألكاظمي خلفاً للمكلف عبد المهدي, بعد إسقاط أوراق سياسية, ومطالبات من المحتجين. كان من أولويات عمل الحكومة, توفير الأمن وتغيير قانون الانتخابات, والصيرورة لانتخابات طارئة, وتم الاتفاق على موعد الإقتراع, في الشهر السادس من عام 2021, ليكون عام الحسم, فهل ستتكون دولة؟ أم يبقى العراق بحكومة أللادولة, ويدار حسب أهواء سياسية؟ وهل ستجري الانتخابات بوقتها المحدد؟ أم أن أزمات ستظهر على السطح, من أجل التأجيل, لترتيب أوراق بعض الأحزاب. " نحن كقادة بحاجة إلى أن نترفع عن السياسة التافهة ونقود بدلا من أن نتبع مجموعات المصالح والضغوط في بلادنا." حسن روحاني سياسي إيراني, والرئيس السابع للجمهورية الإسلامية الإيرانية. سلام محمد العامري Ssalam599@yahoo.com
- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane

 

إنقر هنا للانتقال الى الموقع الجديد للملتقى

 

إنقر هنا للانتقال الى الموقع الجديد لملتقى الشيعة الأسترالي

الفقه والتساؤلات الشرعية

إنقر هنا للانتقال الى الموقع الجديد للملتقى

مختارات منوعة
المشروع وأبناءه البررة | سلام محمد جعاز العامري
افلام هوليوود فتاكة اكثر من الاسلحة الامريكية | سامي جواد كاظم
الساموراي تحتَ تمثال شيلّر | كتّاب مشاركون
الإسلام دين السماحة..والنبي محمد مبعوث الرحمة والإنسانية / 3 | عبود مزهر الكرخي
نقد كتاب الحلية في حرمة حلق اللحية | كتّاب مشاركون
قراءة فى كتاب الاغتصاب أحكام وآثار | كتّاب مشاركون
قراءة فى كتاب إتحاف الزميل بحكم الرقية بالتسجيل | كتّاب مشاركون
قراءة فى كتاب أحكام المولود من الولادة إلى البلوغ | كتّاب مشاركون
طريق الشهادة | كتّاب مشاركون
قراءة فى كتاب آداب الحجام | كتّاب مشاركون
أغتيل الحق فنما فزاد نمواً | سلام محمد جعاز العامري
شهيد المحراب محطاتٌ خالدة | كتّاب مشاركون
نقد كتاب آداب الاستسقاء | كتّاب مشاركون
نِتاج رحم المرجعية | سلام محمد جعاز العامري
نقد كتاب اختراق المواقع وتدميرها رؤية شرعية | كتّاب مشاركون
الحكيم ورؤيته السياسية التي قتلته | كتّاب مشاركون
شهيد المحراب وبناء الدولة | سلام محمد جعاز العامري
نقد كتاب أأنتم أعلم بأمور دنياكم | كتّاب مشاركون
الإسلام دين السماحة..والنبي محمد مبعوث الرحمة والإنسانية / 2 | عبود مزهر الكرخي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 176(أيتام) | المرحوم علي رهيف معد... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 431(محتاجين) | حاله مستعجله:ضي سلا... | عدد الأطفال: 2 | إكفل العائلة
العائلة 376(محتاجين) | العلوية اسماء عبد ال... | عدد الأطفال: 1 | إكفل العائلة
العائلة 340(أيتام) | المرحوم محمد كاظم شو... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 83(أيتام) | المرحوم شهد طبيج مطر... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي